حول العالم

3 مفاتيح للحصول على مجموعات دراسية فعّالة !!

  بالنسبة لمعظم الطلاب، فإن أكبر صراع يواجهونه في المدارس الثانوية والجامعية؛ هو الرقابة الذاتية على أدائهم وتقدمهم في معظم المواد الدراسية، فلا يراقب المعلمين طلاب المدارس الثانوية والجامعية باعتبار أنهم قد نضجوا بالقدر الذي يدركون فيه تمامًا مصلحة أنفسهم أكتر من أي شخص آخر.

 فالاختبارات النهائية تشكل جزءًا كبيرًا من درجتهم الدراسية، كما أنه قد يحتوي الفصل الدراسي الواحد على القليل من الواجبات المنزلية، وربما لا يقوم المعلم بتذكيّرهم دائمًا بالمواضيع التي يجب عليهم دراستها كل أسبوع! لذلك يلجأ معظم الطلاب إلى تكوين المجموعات الدراسية فهي بيئة مشجعة جدًا على إنجاز المشروعات، تسريع المذاكرة، والاستعداد الجيد للامتحانات.

 

إذًا المجموعات الدراسية وسيلة هامة وفعّالة لتحقيق أعلى المعدلات في الدراسة ومن أهم مميزاتها:

 

1- تبادل الأفكار 

 
تبادل الأفكار
تبادل الأفكار

 

  كل عضو في المجموعة الدراسية له موهبته ورؤيته وطريقة تفكيره الخاصة، وبالطبع سيتشارك بكل ما لديه مع الآخرين؛ مما يجعل الأعضاء يتعلمون من بعضهم البعض.

  فالمجموعات الدراسية تمنح الطلاب فرصة الاستفادة من مواهب ومعلومات وخبرات ليس أعضاء المجموعة فقط، بل أعضاء المجموعات الأخرى أيضًا.

 

2- الدعم

 
الدعم
الدعم

 قد تسبب الدراسة بشكل عام الضغوطات إلى الطلاب، لذلك من المهم البحث عن الدعم من أناس في نفس الوضع لكى يهونوا علينا ويمدونا بما نحتاج من المساعدة والدعم. فإنشاء أو الانضمام إلى مجموعة دراسية هي طريقة رائعة ومحفزة لتلقي الدعم والمساعدة التي نحتاجها من الرفقاء بالمجموعة، وأيضًا إذا كنت غير قادر على حضور بعض الصفوف أو المحاضرات، يمكنك أن تأخذ الملاحظات حول ما تم شرحه من أعضاء مجموعتك.

 

3- تحسين مهارات الطلاب

تحسين مهارات الطلاب
تحسين مهارات الطلاب

 المجموعات الدراسية تمنح الطلاب فرصة ممتازة لمقارنة ملاحظاتهم حول المحاضرات معًا، فالمقارنة بين هذه الملاحظات تسمح للطالب أخذ أي معلومة مهمة أو مفهوم معقد كان قد تجاوزه أو لم يفهمه أثناء المحاضرة. مما يتيح له الاستفادة من مهارات الآخرين.

 

4- تغطية مواد أكثر

تغطية مواد أكثر
تغطية مواد أكثر

   العمل مع مجموعة دراسية يجعلك قادرًا على التركيز على مفاهيم أكثر، كل عضو في المجموعة يعطي رأيًا أو مفهومًا مختلف بشأن معلومة أو موضوع معين؛ فتكون المحصلة أكبر بكثير عن الناتجة عن تفكير شخص واحد.

 

هذا الأسلوب يسمح للطلاب بتعلم أفضل، كما أن التفكير سويًا يجعل المعلومة أكثر بساطة وسهلة التذكر، مما يساعد الطلاب في إنجاز أعمال أكثر في وقت أقل.

 

5- جعل التعلم أكثر متعة

جعل التعلم أكثر متعة
جعل التعلم أكثر متعة

  من الممتع حقًا تمضية وقت المذاكرة مع مجموعة دراسية، فقضاء الكثير من الساعات بمفردك في المكتبة أو البيت في المذاكرة بنفس الطريقة يصبح مملًا للغاية.

 

  في حين أن الانضمام إلى مجموعة دراسية يجعل المذاكرة أكثر سهولة وسريعة الحفظ، ويساعدك أيضًا على متابعة الفصول الدراسية بشكل جيد.

 

اقرأ أيضاً : المجموعات الدراسية؛ مميزات ومساوئ العمل في فريق

 

فيما يلي بعض النصائح للحصول على مجموعات دراسية فعّالة وتمدك بكل هذه المزايا التي تم ذكرها…

 

 

1- أفراد المجموعة

أفراد المجموعة
أفراد المجموعة

 

 من الضروري أن يكون عدد المجموعة الواحدة ما بين ضروري3  إلى 5 أفراد، فالعدد الأصغر من ذلك غير مجدي، إذ أن عدد الطلاب لا يسمح بتغطية كل المعلومات المراد تغطيتها، وأيضًا زيادة عدد المجموعة عن هذا الحد يجعل الأعضاء غير متعاونين، ومن الممكن أن يخلق التشتت والمشكلات في تنظيم المجموعة.

  ولكن لا يُفضل أن يكون الأعضاء من أفضل الأصدقاء. لا يعني ذلك أنه من المستحيل إجراء دراسة فعالة مع أفضل صديق لك، ولكن من المغري في بعض الأحيان مناقشة أحداث يومك أو أنشطة نهاية ذلك الأسبوع بدلاً من التركيز على المواد المراد دراستها.

من يجب دخوله المجموعة…؟

راقب زملائك في الصف الدراسي. أي الطلاب يبدون متفاعلين بشكل نشط، يأخذون ملاحظات مفصلة، ويشاركوا في الفصل؟ من المرجح أن يكون هؤلاء زملاء الدراسة الأكثر موثوقية وجدارة ليشكلوا مجموعتك.

مما لا شك فيه، أن تحقيق أكبر كفاءة من المذاكرة يتم بين أعضاء المجموعة الدراسية ذات الأهداف المشتركة في الحصول على التقديرات الجيدة. فالطلاب الذين يريدون التميز عادة ما يذاكرون بشكل جيد، يدوّنون الملاحظات حول الشرح، ويطرحون الأسئلة المفيدة عن الجزء الذي يحيرهم، سواء للمدرس أو لأصدقائهم في المجموعة.

  فالطلاب الذين يجب ضمهم للمجموعة هم من يمتلكون مواهب فريدة، ويتميزون بالجد والاجتهاد.

 

 

2- مكان المجموعة الدراسية

مكان المجموعة الدراسية

 
مكان المجموعة الدراسية

 

  من الضروري أن تكون جلسة الدراسة المثالية هادئة في مكان ما، خالية من الضوضاء وأيًا من مصادر التشتت، ولا بد أن تكون في منطقة مرتبة مع مساحة كافية للانتشار. ليكون لدى كل عضو في المجموعة مساحة كافية للشعور بالراحة والطمأنينة.

   قد يكون من المفضل أن نتمكن من تحديد مكان معين أيضًا حتى يتم أخذ وقت أقل في ترتيب ذلك، ومعظم مكتبات الجامعات تحتوى على حجرات للمجموعات الدراسية، تلك التي توفر للطلاب بيئة هادئة كي يذاكروا بشكل جيد، حيث تمكّن أعضاء المجموعة من التواصل بشكل جيد.

كما يمكن المذاكرة في الأماكن المفتوحة إذا كان باستطاعتهم التغلب على المشتتات.

 

 

3- مدة المذاكرة

مدة المذاكرة
مدة المذاكرة

 

 أفضل مدة للمذاكرة في المجموعات الدراسية هي من 2 إلى 4 ساعات؛ حيث أن المدة الأطول من ذلك يمكن أن تجعل الطلاب يملّون ويفقدون تركيزهم، مما يتجهوا إلى الحديث والمُزاح، وبالتالي تقل فعالية المذاكرة. كما أن المذاكرة لمدة أقل من ساعة تجعل الطلاب يسرعون في المذاكرة، ولا يفهمون المادة العلمية كما ينبغي بشكل جيد، ناهيك عن القدر القليل الذي ينجزونه.

المصدر
المصدر
الوسوم
إغلاق
 
>>  انضم للجروب على فيسبوك ليصلك كل جديد: